نبذة عن

مؤتمر حلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018

من المقرّر انعقاد مؤتمر فيرتشوبورت (VirtuPort) السادس لحلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018 في الرياض، المملكة العربية السعودية في فندق ومركز مؤتمرات كراون بلازا الرياض المرموق، يومي 6 و 7 نوفمبر 2018. حيث سبق وأن نجحت المؤتمرات التي سبق وعقدناها في استقطاب أكثر من 300 مشارك من كافّة أنحاء المملكة، فضلاً عن عدد من أضخم العلامات التجارية في صناعة تقنية المعلومات والمؤسسات الإعلامية العالمية.

ولادة فجر جديد – استغلال قدرة الآلة على التعلّم والذكاء الصناعي في الدفاع الإلكتروني

مكافحة التهديدات الإلكترونية

تزداد شدة الانعكاسات التي ترافق العولمة، والتحول الرقمي، ودمج أنظمة تقنية المعلومات في بيئات تشغيل التقنية والأمن الإلكتروني أكثر من أي وقت مضى. ومع زيادة اعتمادنا على أنماط الحياة اليومية التي تقوم على التقنيات الرقمية، فقد شكلت الكميات الضخمة من البيانات الصادرة عن الشبكات، والأجهزة النقّالة، وإنترنت الأشياء، وتقنية المعلومات والتقنية التشغيلية وأي تطبيق أو نظام أو جهاز تقني آخر، تحديات غير مسبوقة. ويتعرض خبراء الأمن الإلكتروني وعلماء البيانات لضغوطات تطالب بابتكار طرق جديدة لإدارة بحيرات البيانات (Data Lakes)، والتعليمات الناظمة، وتحليلات البيانات الضخمة، وتوليد الدخل من البيانات ومعالجة مخاطر الأمن الإلكتروني المرتبطة بكل ذلك.

ومن هذا المنطلق فقد غدت الحاجة ماسة إلى ولادة فجر جديد عبر رؤية تتطرق إلى الدمج الفعّال لقدرة الآلة على التعلّم والذكاء الاصطناعي في النظام العالمي الجديد لإدارة الفجوة الهائلة في توفّر المواهب في مجال الأمن الإلكتروني والزيادة في التكلفة الناجمة عن التجسس والجريمة الإلكترونية، والهجمات الأخرى التي تستهدف مرونة العمل. وتستثمر الشركات والوكالات الحكومية بكثافة في أحدث حلول وخدمات الأمن الإلكتروني بينما يقوم البائعون باستعراض قدراتهم على الاستفادة من الذكاء الاصطناعي في منصات الجيل القادم.

هذا ومن المزمع أن يُسلّط مؤتمر حلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018، الضوء على هذه الموضوعات والعديد من الموضوعات الحيوية التي تواجهنا في جميع أنحاء العالم وتحديداً في منطقتنا. وفي هذا الصدد، فإننا نتطلع إلى استضافة متحدثين رئيسيي، وأعضاء هيئة المناقشة، والحضور، ورعاة ممن طبقّت شهرتهم الآفاق، وأن يحفل هذا العام بكل ما هو جديد.

الأفضل والأبرز

واستمراراً للنجاحات التي تحققت في السنوات الماضية، فإنّ هذا الحدث سيواصل استقطاب أفضل وأبرز الخبراء والمهتمين بأمن المعلومات، موفراً بذلك للحضور فرصة الاطلاع على أهم المستجدات في هذا المجال، عبر التواصل المباشر مع نظرائهم، ومع الشركات البارزة والناشئة.

استضافة

استضافة

يتحدث خلال المؤتمر ثلّة من خبراء الصناعة بالإضافة إلى نخبة من الجهات المصنّعة والمورّدة الرائدة في هذا المجال والتي ستقوم بعرض الآراء والحلول الخاصة بها لمواجهة التحديات الحالية والمستقبلية التي تواجه الأمن الإلكتروني. واستمراراً للنهج الذي التزمنا به سابقاً، فسوف يقتصر هذا الحدث على المدعوين فقط حيث قام المنظمون، والمتحدثون والرعاة باختيار الجمهور المستهدف لتحقيق أكبر قدر من الفائدة والإسهام في إنجاح هذا الحدث.

مواضيع

هامة وتثقيفية

ومع تنامي واتساع أفق الأمن الإلكتروني من حيث التعقيد والتطور، يقوم هذا المؤتمر بدور تكاملي على صعيد استدامة الربط والتواصل بين كبار العاملين في مجال أمن المعلومات على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ورفدهم بالثقافة الأمنية الضرورية. وقد مثلت العديد من القضايا، وعلى رأسها الامتثال، والتشريعات، والحوكمة، والأمن السحابي وغيرها، تحدياً واضحاً لكبار العاملين في مجال المعلومات وأمن المعلومات وغيرهم من صنّاع القرار في مجال تقنية المعلومات. تتميز المواضيع التي يتضمنّها هذا الحدث بحداثتها وثرائها وبقيمتها التثقيفية، حيث بذل المنظمون في فيرتشوبورت ( VirtuPort) بالتعاون مع الرعاة جهوداً جبارة للتركيز على دراسة حالات واقعية.
الجهات المستهدفة
  • المسئولون التنفيذيون ومدراء تقنية المعلومات والاتصالات
  • مدراء الشبكات والنظم ومسئولي إدارة النظم
  • مدراء أمن تقنية المعلومات والإنترنت
  • مدراء استمرارية العمل
  • مدراء استمرارية العمل
  • كبار رجال الأعمال
  • الباحثون والدارسون
  • أخصائيو أمن المعلومات
  • أخصائيو ردع الجريمة
  • مهندسو أمن البيانات
  • محللو الشبكات، ومحللو النظم
  • مهندسو الشبكات
  • الاستشاريون في المجالات الفنية والتقنية
  • إداريو الأمن، و مهندسو الأمن

فندق ومركز مؤتمرات كراون بلازا الرياض

6 و 7 نوفمبر 2018 ، 8:00 – 16:30